“الكومبارس”

استيقظت اليوم ولديّ إحساس بأنني معلّق طائف في هواء ساخن … لعل السبب هو كل هذه الأخبار المدمّرة التي تسقط علينا كقذائف نارية على عقولنا وأرواحنا ، ولكن الرسالة المفاجئة المرفقة صنعت لي كل ما يمكن أن أتمنى أن يحدث في كل صباح ، طمأنينة وسكينة أفتقدها دائما كبديل ومسكّن مؤقت من رائحة الدم والبارود والدخان الصاعدة من أنحاء وطني .
الرسالة المرفقة التي وصلتني من زاهر عمرين زرعت بعض الزهور في يومي ، كما أحسست بأن لما نبدعه حياة خاصة في منأى عنا … هنالك أشياء تبقى حيّة وطازجة بالرغم من كل الغباء وقصر النظر الذي يغلّف مصائرنا … شكرا زاهر
__________________________________________________________________


العزيز أستاذ نبيل.
تحياتي العميقة ..
أود أن أشكرك بشدة، لأني ولأول مرة أشعر بالفخر “سينمائيا” كوني سوري..
أدرس حاليا الدكتوراه في جامعة لندن ـ غولد سميث، باختصاص السينما التسجيلية الجديدة.
اليوم قررت أن أدخل لحضور المحاضرة الأولى في كورس “سينما العالم”.
المحاضرة الأولى تتضمن تعريفا حول ماهية سينما العالم وإمكانيات التصنيف ومعاييره.
المفاجئة الكبرى كانت أن البروفيسور المشرف على الكورس اختار عرض فيلمك النبيل “الكومبارس”..
الأحلى أنو الطلاب حوالي ١٠٠ طالب كان تفاعله
مدهش مع الفيلم، قدروا يضحكوا ويحزنوا متل كل السوريين.. وكان في حوار حوالي ساعتين عن الفيلم بعدها ..
حقيقة كنت فخور كتير بأنو أول محاضرة بحضرها بالدكتوراه بوحدة من أحسن جامعات العالم .. يكون المثال فيها فيلم سوري..
قبلاتي ومحبتي ..
زاهر

About nabilmaleh

Film maker, screenplay writer, producer , painter
Image | This entry was posted in Film and tagged , , , , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s